منتديات أبطال الكرة الرسمية

منتديات أبطال الكرة الرسمية

منتدى يجمع مُحبي أنمي أبطال الكرة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 سلام على نفس عشقت الحق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
SiKaRi
مدير المنتدى
مدير المنتدى


دْولـتـْيّ :
جـْنـسّيْ : ذكر
مُسَاهَماتِي : 5127
مآلَـيْ : 7446
شّهـْرتـْي : 120
آنْضضْمآمـْي : 14/07/2013
ع ـ’ـمريْ : 15

مُساهمةموضوع: سلام على نفس عشقت الحق   الأربعاء أغسطس 06, 2014 10:51 pm

سَلَامٌ عَلَى نَفْس عَشِقْت الْحَق و سلامٌ على نفوس جُبِلَت عليه . . 



الإرْتِباطُ فِي مَبَاسِمِ شَخْصٍ تَرَى فيهِ رُوحَكَ الثَانِيَه ~ 

وأنْ تَخْتَارَ لِشَبَابِكَ مَنْ يُعِينُكَ عَلَى طَاعَةِ الله و يُبْدِي لَكَ إهتماماً خاصاً ,




تَتَميّز فِيهِ أخْلاقٌ جَمِيلَةً , وصِفَاتً عَالِية !

وزِدْ عَلَى ذَلِكْ , قَرِيبٌ فِي العُمْرِ تماماً,

بلْ رُبَمَا يَكُونُ زَمِيلَ دِرَاسة , و زَمِيلَ مَوهِبَة .. 

و أَفْكَارٌ تَدْورُ فِي مُخَيْلَتِك تَقُودُكَ إلى التَمْسُكِ بِهفِي آخَرِ

نَفَسَ في حَيَاتِكْ ,



| والحقيقةُ هي غير ذلك -

حينما تَتَّضِحُ لَكُمْ الرُؤْيَة وتَتَجَلّى , 

كان يَعِيْشُ فِي سَرَابٍ يَحْسَبُهُ الظَمْآنُ مَاءاً ..

ليَعِيْشَ جَرِيْحَ الهَجْرِ مُنْكَسِرَاً ،

و خَفَايَا الدُمُوعِ فِي مَخَدَتِهِ , و كِتْمَانَ البُكَاءِ فِي لِحَافِهِ ,

ليَتَبيّن أنْهَا مُجَامَلاتٌ تَوَالَتْ عَلَيْه فِي آخِرِهَـا , ليستَ مَحْمُودَةً البَتْه ‘

لآ بُدّ لَهَا مِنْ يَومٍ وَتَضْمَحِل ! 

فَتأتي صدمة الواقع التي لها وقع أليم !



أتعجّبُ .. 

و قَلْبِي يَتعصّر ألماَ عِنْدما تُنتهك أسمى و أغلى

علاقة في هذه الدنيا ..

دون تأنيب للضمير ، بل دون خجل ! 

في هذه الأيام أصبحنا نعرف كيف نكذب و نخفي صراحتنا على أصحابنا 

و نجيدها بشكلٍ محترف ،

غَيْر أنَ المُشكلة منْ يُعلمنا كيَف نَصْدق و نُصارح في هذا الزمن !



و أما بعض من نعتقد فيه الوفاء , تجده أمامك طبيعياً لكنه

يخفي حتى يتبيّن ما قد خُفْيَ ..

| حروفٌ مبعثرة على جنبات طريق الهجر والمصاحبة المصحوبة

بالمجاملات التي تجلب الهموم , و ربما غلٌ في الصدور

فالسراب طويـل ‘



إن الطباع الغريبة و ( المزاجية ) المصحوبة في قلوب أصحابِ المُجامَلاتِ ,

لآ تبالي بمن تَرَكَتْهُم , أو حتى تفكر فيهم !

شعارهم : [ مئة صديق لسـنة ! ]



فلماذا يغوصون في البحارِ دون معرفتهم للسباحة , و لماذا

لا يصنعون لأنفسهم قواعد و أسس ترسخ في أذهانهم مع السنين ..



يامن تريد العلاج .. 

اختر صاحبك من أجلك وعلى رغبتك و في الله ليس عكس ذلك ,

دون تفريطٍ في مجاملتك , أو إجحافٍ في مشاعرك

فكن سهلاً واضحاً ، حتى لا تنقلب على عقبيك

فترى من تركتهم , ينظرون إليك بعينِ البغض .. 

منهم من إغتم وحزن فكرهك كرهاً شديداً , 

فلا تضع اللوم عليه , ومنهم من اعتبرها درساً في حياته ..

و يا سعادة من جعلك كغيرك ..

و جعل في ناظريه :

[ الدنيا ماضية , لا تقف على أحدٍ البتة ! ]



رسالتي :

* أهْدتني الحياةُ دَرساً استفدتُ منه كثيراً ,

إهتزتْ لهُ مشاعري , فَنَطق لِساني , 

فَرَشَفَ حِبْرِي , و جَرَى قَلَمي ..



عرفتها و كلُ خيرٍ لقيتها .. 

إبتساماتٌ رائعة , و تعاملاتٌ راقية , ومودةٌ صافية

حرارةٌ في اللقاء , واتصالٌ في المساء ..

عِشْتُ معها جُزءً من عُمْري فكانت رائعة , و الأروعُ إحساسي بِقُربها مني .. 

هذا ما قَابَلتني بها حينما تعرفتُ عليها و عَرَفَتني , فكانت العلاقة !



* مرتِ الأيام و الشهور و الحياةُ لا تزدادُ إلاًّ حلاوةً و سعادةً

لم أدرِ ما سِر تَعَامُلها , و لكني عَامَلْتُهُا بِصِدْقٍ وَ مَوَدَةٍ،

و لا أدري ما يُخَبئُ القَدَرُ لي !

* من داخلِ كوكبِ الحبّْ الذي نعيشُ بِداخله بدأتُ أشعر

بأن الأمرَ بَدأ يَخْتَلِفْ , أُقْبِلُت عليها و كَأْنَه تعْرضُ عَني ,

فَلَم تعُدْ تعَامِلُني بِمِثل ما اسْتَقْبَلَتنِي و عِشْنَا عليه !

و كأنها انتهت من حاجَتِها , أمْ أنَهُ لَمْ تجِدْهَا عندي

............................. أم ماذا ؟!

لآ أستطيع أن أفهم مثل هذه الأشْياء ! 

بدأتُ في نَفْسِي فَ بَحَثتُ فِيها لعلَ المُشْكِلةَ منْ عندي فَوجَدت

أني لم أُخطئ عليها , ولم أتغيّر عن ديني !



و لَمْ ، و لَمْ - فما السِرّْ ؟!



* ومع دقيقِ المُلاحظةِ , و طَويلِ المُتابعةِ ,

و بَيانِ الحَقيقةِ .. 

وجدتهُا إنساناً مجاملاً , يحملُ لِساناً غراراً ! 

بعد أن أبصرتُ الواقع , و أدركت أني كُنْتُ مَغْمُورَاً بالمُجاملات

لا أدري ما سِرُّها !

فَعَلِمْتُ أني كُنْتُ أسيرُ نَحو سرابٍ يحسبه الظمآن ماءاً ..



رُبما أخطأَت الطَريقَ في كَسبهِ للآخرينْ .. 

كانت تعتقد بأنها بهذا الأسلوبِ , سَتصْبح محبوباً

وَ ستحققُ أكبر عددٍ من الأصدقاء !

و ما علِمَ المسكين أنه لم يستطيع أن يصبر على المجاملة كثيراً

ففي يومٍ من الأيـام ستكونُ الحالُ حالي و سَتخْسَرُ غيري !

وأحِبُ أن أقولَ لهُا و لكلِ منْ هذه حالهُ , 

خَسَـرْتَنِي ، فهل ستخسر غيري ؟!



* فلماذا علاقةُ المجاملاتِ المحمومةِ و المَحَبْةِ المَغْلُوطةِ , 

و المَودةِ المَزعومةِ , و التّعلقِ بِحبالِ المُجاملةِ الوَاهيةِ ؟!



عزيزي ، عزيزتي :

الناسُ لاتحبُ سوى الصادقينَ في محبتهم .. 

و للمحبة أبواباً ولها مفاتيحُ مَا استَخدمها من كانت محبتهُ

صادقةً و في الله تعالى, إلا دامتْ مودتهُ بإذن الله ..

و ياليتَ شِعْري ، من سيكون بعدي أسيراً للمجاملات ؟!

و مُكلّفُ الأيَـامِ ضِدْ طِبَاعِهَا ، مُتَطَلبٌ فِي المَاءِ جَذوةَ نَارِ

الحياة تعاملات – و لكل تعامل طريقة ‘

و لكل طريقة اسلوب / فاختر الأسلوب المناسب !



و ختاماً :

لا شك بأنَ لِكُل إنسانٍ عيبًا , و في كل مخلوقٍ نقصًا ,

و أيضاً في أولئك الذين اخترتهم للصحبة

و اصطفيتهم للرفقة و لكن :



[ إن تَجِدْ عيبًا فَسُدْ الخَلَلا

فَجَلْ مَنْ لاعَيِبْ فَيْه وعَلا ]





دمتم كما تحبون 




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.lost-anime.com
لحظة صمت
لاعب/ة متميز/ة
لاعب/ة متميز/ة


دْولـتـْيّ :
جـْنـسّيْ : انثى
مُسَاهَماتِي : 595
مآلَـيْ : 1772
شّهـْرتـْي : 12
آنْضضْمآمـْي : 21/08/2015
ع ـ’ـمريْ : 48
آوسـْمـتـيّ :


مُساهمةموضوع: رد: سلام على نفس عشقت الحق   الثلاثاء أغسطس 25, 2015 1:01 am

موضوع رائع
تقبل خالص الشكر والتقدير والاحترام ..
بارك الله بك ..
جزاك الله خير الجزاء ..
الله يعطيك العافية ويوفقك ..




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.wahet-aleslam.com/vb3
 
سلام على نفس عشقت الحق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أبطال الكرة الرسمية :: .¸¸۝❝المنتديات العامة❝۝¸¸. :: Ø القسم العام £-
انتقل الى: